الفيصلي يركز على محطة ناساف بعد الاستقرار الفني

المدرب نيبوشا والاداريون يتابعون تدريب الفريق

يبدأ فريق الفيصلي مرحلة مهمة في رحلة تحضيراته لمواجهة فريق ناساف الأوزبكي يوم 30 كانون الثاني (يناير) الحالي في طشقد، ضمن منافسات الدور التمهيدي بدوري أبطال آسيا، بعد استقرار أموره الفنية، عقب التعاقد مع مديره الفني السابق المونتنيغري نيبوشا الذي عاد من تجربة فاشلة مع الزمالك المصري، بعدما قاد الفيصلي للفوز بلقبي الدوري والكأس الموسم الماضي، ولقب كأس الكؤوس الموسم الحالي، والمركز الثاني في بطولة الأندية العربية.


ويضم الجهاز الفني بقيادة نيبوشا؛ المدرب الصربي ايفان والمحليين فراس الخلايلة وناثر جرار ومدرب حراس المرمى علي محمود والمدرب الصربي للياقة البدنية ماركو والذي ينتظر أن يصل خلال الأيام المقبلة.

وقاد نيبوشا أمس جرعة تدريبية للفريق على ملعب النادي بحضور اللاعبين كافة، بعدما كان قد التقى أول من أمس اللاعبين في الحصة التدريبية التي قادها مساعده ايفان، بحضور رئيس النادي سلطان العدوان، في جو من التفاؤل ولحظات سعيدة بين نجوم الفريق والمدير الفني.

وأشاد نيبوشا بإدارة الفيصلي بقيادة سلطان العدوان، وأعرب عن سعادته بالعودة لتدريب الفيصلي من جديد، مبينا أن تواصله مع الإدارة واللاعبين لم ينقطع، متمينا أن ينجح الفيصلي في الوصول لدور المجموعات من البطولة الآسيوية والمحافظة على لقب دوري المحترفين.

ومن جانبه، أكد العدوان ثقته باللاعبين، وقدرتهم على تحقيق نتائج أفضل في مرحلة الإياب من الدوري، مؤكدا في الوقت نفسه أن الإدارة لن تألوا جهدا في سبيل دعم الفريق وتوفير احتياجاته كافة وصولا لتحقيق الهدف المنشود.

وكانت إدارة الفيصلي قد نجحت في سد الفراغ الذي تركه قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” بتعميم العقوبات على خمسة من أبرز لاعبي الفيصلي وهم: إبراهيم الزواهرة، إبراهيم دلدوم، معتز ياسين، بهاء عبدالرحمن، والمحترف الليبي أكرم الزوي، فتعاقد الفريق مع حارس شباب الأردن يزيد أبو ليلى، ومدافع المنتخب الوطني أنس بني ياسين، ومدافع الوحدات حسام أبو سعدة، والمهاجم العائد من الاحتراف محمود مرضي، كما تعاقدت إدارة النادي مع الهداف أحمد هايل الذي أبعدته الإصابة عن الملاعب لنحو عامين، كما اقترب الفيصلي من التعاقد مع مدافع المنتخب الفلسطيني محمد نعمان ليكون المحترف الرابع مع الفريق للمشاركة في البطولة الآسيوية، ويفاضل الفيصلي أيضا بين محترفين الأول من البرتغال والثاني اللاعب ميها الألباني، بانتظار قرار نيبوشا لحسم الموضوع.

وينتطر أن تحسم إدارة النادي خلال الساعات المقبلة مع نيبوشا موضوع المعسكر التدريبي للفريق تحضيرا لمواجهة ناساف الأوزبكي؛ حيث تشير المعلومات لإمكانية إلغاء فكرة المعسكر والاعتماد على المباريات الودية المحلية والمعسكرات الداخلية.

اخر المقالات
‎اضف رد